أب يعتدي على ابنته ثم يقتله، وفضحهم فيديو يوتيوب !

بنت عمرها 14 سنة اختفت من بيت أهلها فجأة والشي الوحيد الي بقي من أثرها هو رسالة كانت مكتوبة بخط أيدها كانت دليل على مصيبة كبيرة جداً

في أكتوبر 2011 شوارع مدينة آلنوي الأمريكية امتلئت ب بروشروات مكتوب عليها أن في بنت اسمها ” شايان كرتشر” مفقودة وأهلها عم يبحثوا عنها

والقصة كلها بدأت في الأسبوع الأول من شهر اكتوبر

لما صحيوا اهل تشيان، واكتشفوا أنها مو موجودة في البيت ، وكانت تاركة رسالة في غرفتها بتقول :

أمي وأبي، انتوا ما عملتوا شي غلط، بس بالوقت الي رح تشوفوا فيه هسي الرسالة أنا مارح أكون معكم

لا تخافوا علي وأنا رح أبقى بحبكم دائماً!

ولا تحاولوا انكم تبحثوا عني لانو مابدي حدا يلاقيني ابداً!

الكلام خطير جداً وخصوصاً لما يكون طالع من بنت عمرها 14 سنة.,

طبعاً اكيد اول انطباع رح يجيك بعد ما تسمع الرسالة أنو هي مجرد بنت مراهقة حبت تعمل دراما وتهرب من البيت

بس صدقني الموضوع أكبر من هيك بكتير

أول شي عملوها اهلها لما شافوا الرسالة هو أنهم بلغوا الشرطة

والشرطة أخدوا الرسالة واعطوها لخبراء تحليل الخطوط، وتاكدوا فعلاً انه من كتابة تشاي شخصياً وواضح من طريقة الكتابة انها ما كانت متوترة أو خايفة لما كتبتها

كيف عرفوا هاد الشي بس المفروض هنن خبراء هي شغلتهم يعني !

برجع بقولكم مرة تانية انو اول شي رح يفكر فيه أي شخص بعد ما يسمع الرسالة هو أنو الطفلة هربت

والشرطة كمان فكرت نفس الشي

شاهد أيضاً: أكثر قصة مجنونة رح تسمعها في حياتك!

وبناء عليه بدأوا يبحثوا عنها بالمناطق المجاورة لبيتها ولكن ما لقولها أي أثر!

الشي الوحيد الي لاقوه هو الرسالة، وقناتها على اليوتيوب

بدأت الشرطة بمشاهدة كل فيديوهاتها واكتشفوا انو كان عندها أكثر من قناة

وكمان كانت تنشر فيديوهاتها على الفيسبوك

واحد من هالفيديوهات كان فيه مفتاح حل لغزها

من خلال فيديوهاتها عرفنا أنها عايشة مع أمها الي اسمها “لوري لاينس” وزوج أمها الي اسمه تيري عباس

للأسف شاي ما كانت بتعرف من هو أبوها الحقيقي، فكانت تتعامل مع تيري على اساس انه ابوها

طبعاً هي بتعرف أنه مو ابوها الحقيقي بس كانت بتحاول تتصرف مع الموضوع بشكل طبيعي جداً

وللأسف كان في شخص تاني عايش معهم بالبيت غير زوجها واسمه ستفين وهو بكون صديقها

مارح نتعمق بتفاصيل ستيفن لانو ما كتير اله دور بالقصة

الي اله دور كبير هو تيري

واحدة من الاشياء الي استغربوا منها الشرطة لما راحوا يحققوا مع أهل شيري هي أنو حالة البيت كانت سيئة جداً جداً

غسيل وسخ في كل مكان وريحة نتنة والبيت حالتها فظيعة

وعلى حسب وصف الشرطة أن حالة البيت ما بتسمح أنو يعيش فيه أي انسان فمابلك 4 أو 5 أشخاص

وأيضاً الشرطة عثرت على جوال شاي، وجاكيتها وجوالها وحذائها كمان، كلهم كانوا موجودين بالغرفة

وهاد الشي كان غريب جداً لانو كيف رح تهرب او تطلع من البيت اذا كل اغراضها موجودة، حتى حذائها

وتذكروا كمان انو القصة كانت في شهر اكتوبر يعني في الشتا

هي الأشياء زات قصتها تعقيد اكتر واكتر، والشرطة إلى الان ما بيعرفوا كيف يبدأ بالبحث عنها

الشي الوحيد الي كانوا بيقدروا يعملوه هو انهم متل ما قلت في البداية ، يتبعوا نشاطها على الانترنت اكتر على امل انهم يوصلوا ل شي دليل

ووقتها قعدوا يحضروا فيديوهاتها كلهم واحد واحد ولاحظوا انو في شخص كان عم يظهر بأكثر من فيديو

بشكل عشوائي والي هو زوج أمها تيري

كان يظهر بشكل عشوائي فجأة بنص الفيديو والسبب هو حالة البيت السيئة ومساحته الصغيرة

لما وصلت الشرطة على أخر فيديو موجود في قناتها والي كان هو عبارة عن بث مباشر

صابتهم صدمة

البث كان في غرفتها وهي كانت قاعدة على سريرها ومشغلة الكاميرا

فجأة بيدخل شخص على غرفتها ما كانت ظاهرة ملامحه مين هو لأنو الكاميرا كانت موجها لتحت

ملامح شاي تغيرت فورا وقامت لعنده صارت تهمس بأدنه همس وتقله أنا فاتحة بث مباشر انتبه

الشخص هاد كان تيري زوج أمها، وبعد شهر من هاد الفيديو شايان اختفت لذلك الشرطة استعدت تيري فوراً وبدأوا يحققوا معه لانو تصرفاته في ها دالفيديو ماكانت بتطمن ابداً

وبالفعل الموضوع ما احتاج تحقيق كتير لانو فوراً تيري انهار وحكى كل شي

للأسف تيري كان يعتدي على شيان جنسياً من لما كانت صغيرة

ولما كبرت حس انو في احتمال كتير كبير انها تفحضه لانها وعيت، وصارت فاهمة الشي الي عم يصير فيها وفاهمةا مخاطر الموضوع

فالي صار انو تيري اقنعها تطلع معه على الغابة الي موجودة خلف بيتهم

على اساس انهم رح يلعبوا لعبة

ولما صاروا بالغابة خنقها وبعدين حفرة حفرة ودفنها فيها

اكيد رح تسألوني طيب اشي قصة الرسالة مو على اساس هي من كتابة شايان فعلاً ؟

صحيح هي من كتابة شيان ،وقصتها هي أنو تيري اقنع شيان انها تكتب هي الرسالة على اساس انهم رح يعملوا مقبل بأمها ويمثلوا انها هربت

يعني فعلاً الرسالة من كتابتها ولكن تيري استخدمها بطريقته الخاص

بالنهاية تيري انحكم بالسجن المؤبد وهو مسجون إلى الآن!

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *