قضية هذه البنت غيرت قانون امريكا!! (قضايا تم حلها 2021 )

قضايا تم حلها

قضايا تم حلها: اليوم رح نحكي عن قضية تم حلها ولكنها قضية مؤسفة جداً مع الاسف، واعتقد بعد هالقضية يمكن تبطل تطلب اوبر او اي وسيلة نقل مشتركة بحياتك

سمانثا جوزيفسون بنت عاشت ودرست الثانوية في ولاية نيوجرسي الامركيية، وفي سنة 2015 انهت دراستها الثانوية والتحقت بجامعة كارولينا الجنوبية، سمانثا كانت بنت لطيقة وودودة جداً وناجحة بكل شي بتعمله بحياتها، والاشياء الي كانت تعملها كتيرة كتير.

كانت عضوة في نادي نسائي مختص بتطوير النفس وتوعية الناس باهمية العطاء والاعمال الخيرية والتحفيز على النجاح الاكاديمي، وكمان سمانا راحت درست في برشلونة في اسبانيا، وفوق الاشياء هي كلها سمانثا كانت بتشتغل دوام جزئي في مطعم اسمه liberty tap room.

سنة 2019 كانت سنة سمانثا الاخيرة في الجامعة وكانت رح تتخرج من تخصص العلوم السياسية وتحديداً في شهر ماي كان المفروض تتخرج وكان معدلها عالي جداً لدرجة انها حصلت على منحة كاملة في جامعة دراكسل في فيلاديلفا لدراسة فرع الحقوق، وهي كانت حابة هاد الشي كتير وكانت ناوية انها تختص بالقانون الدولي

بتقدر تقول انو حياتها كانت مثالية جداً عمرها 21 سنة دراستها منيحة شغلها منيح حصلت منح دراسية وامورها كلا عال عال.

قضايا تم حلها 2021

وفي يوم 28 مارس 2019 سمانثا كانت سهرانة مع اصدقائها في كولومبيا، بعد فترة قصيرة سمانثا تركتهن وطلعت من المكان الي هي فيه وراحت على بار تاني قعدت لحالها لحد ما صارت الساعة 1 سمانثا طلبت اوبر لحتى يوصلها على بيتها الي مع الاسف ما وصلت عليه وصار شيء ما حدا كان متوقعه نهائياً

تاني يوم الصبح كان المفروض سماناثا تروح عالشغل بس ماراحت ولما حاولوا يتصلوا فيه من الشغل ما كانت تجاوب، وهاد الشي غريب جداً وغير متوقع منها ابداً متل ما حكيلتكن بالبداية سمانثا كانت ممشية حياتها بشكل مثالي جداً وما عندها هيك حركات ابداً فبما انها ما عم تجاوب عالموبايل ولا اجت عالشغل أكيد في شي غلط او شي خارج عن سيطرتها خلاها ماتروح عالشغل ولا ترد على حدا

رفقاتها بالسكن الجامعي كمان انشغل بالهن عليها لانو مارجعت عالبيت من ليلة امبارح وهي موجودة بالشغل، لذلك نزلوا رفقاتها عالشارع وتحديداً على اخر منطقة كانت فيها وصاروا يدوروا عليها ويسألو الناس اذا حدا شافها او لا وصاروا يوزعوا صورها لحتى اذا في حدا شافها يتعرف عليها بس مع الاسف بعد بحث ساعات طويلة ما كان في أثر الها ابداً، وهون اضطروا انهم يبلغوا الشرطة عن اختفاء صديقتهم وهون كانت الساعة 1:30

لما صارت الساعة 3:30 يعني بعد ساعتين من التبليغ على اختفاء سمانثا في صياد كان موجود في منطقة ريفية اسمها كلارندون وبعيدة حوالي 105 كيلو متر عن المكان الي كانت موجودة فيه سمانثا اخر مرة بمنطقة ترابية عم يصطاد بشكل طبيعي، وفجأة بشوف بالمكان الي عم يصطاد فيه جثة بنت،

اطلع على المزيد من قصص رعب 

اطلع على المزيد من قضايا تم حلها

قضايا تم حلها 2021

الصياد بلغ عمدة المنطقة هي وبعدين وصل الخبر للشرطة الي كانو عم يدوروا على سمانثا فكان عندهم شكوك انو ممكن تكون هي جثة سمانثا لما شافوا جثة وشافوا مواصفاتها وملامحها، راح الشك وتأكدوا مية بالمية انها جثة سمانثا

اثناء تشرح الجثة او الفحص الطين اكتشفوا انو سمانثا مطعونة 120 طعنة في كل مكان في جسمها والناس الي كانوا مسسؤولين عنها قالو انو ممكن يكون العدد اكتر من هيك بكتير بس لما وصلوا لهالرقم وقفوا عد لانو مارح يفيدن العدد الكامل بالتقرير

من كتر الجروح الي كانت فيها الاطباء ماقدروا ياخدو منها دم لحتى يحللوها لانو ببساطة ماكان باقي عندها دم، دمها حرفياً صفي وخلص

مع الاسف سمانثا توفت قبل ما توصل لتخرجها من الجامعة الي كان باقي عليها اقل من شهرين بس، وصل الخبر لاهلها ووصلت جثتها لاهلها ودفنوها

شاهد ايضاً: حل لغز ناتاشا راين بعد 5 سنين!

تابعني على اليوتيوب اسم القناة سكطعش

هلا نجي للجزء الاهم مين قتلها وشلون قتلها ؟

بدأت الشرطة بالتحقيقات لحتى يوصلوا للفاعل واثناء التحقيق باوراق سمانثا وحسابتها، اكتفشوا انو في شخص حاول مرتين يسحب مصاري من حسابها بالبنك والمحاولتين فشلوا لانو الشخص الي عم يستخدم الكرت ما عندو كلمة السر، ومن بعدها صار شغلتين وحدة كويسة ووحدة مو كويسة.

الشغلة الكويسة كانت انو الحمدالله في اختراع اسمو كاميرات مراقبة كانت مصورة الشخص الي حاول يسحب مصاري من الكرت بس الشغلة الي مو كويسة انو هاد الشخص كان مقنع ومغطي كل ملامحه ومو واضح مين هو

لذلك راحو على كاميرات المراقبة الي موجودة في الشارع الي كانت موجودة فيه اخر مرة ، وفعلاً كانت سمانثا واضحة بالفيديو وهي عم تطلب اوبر، وبعدها في سيارة امبالا سودة بتجي بتصف قدامها واعتقد انو سمانثا فكرت انو هي السيارة هي الاوبر الي طلبته لانو اول ما شافت السيارة فتحت باب المقعد الخلفي و دخلت للسيارة، ومع الاسف هي السيارة هي مو الاوبر الي طلبته.

الشي المنطقي حالياً هو انهن يوصلوا لصاحب السيارة الي ركبت فيها وفعلاً بعد 25 ساعة من اختفاء سمانثا شرطي من شرطة كولومبيا شاف سيارة مواصفتها نفس مواصافت السيارة المطلوبة، راح الشرطي لعند الشخص الي بالسيارة وطلب منه انو ينزل لحتى يحكي معه، بالبداية كان متعوان الشخص وكان عم يتصرف بشكل طبيعي، بس أول ما قلو الشرطي انو سيارتك مشتبه فيها او مواصفات سيارت هي نفس مواصفات السيارة الي عم ندور عليها فوراً هرب ترك الشرطي والسيارة وصار يركض

بعد مطاردة قصيرة ما دامت كتير الشرطة مسكت الشخص هاد الي اسمه ناثينيال ديفيد رولاند ديفد كان عمره 24 سنة بعد ما مسكوه ومسكوا السيارة وهنن عم يفتشوها شافوا انو فيها مواد تنظيف ومعقمات وكمان كان فيها دم بكمية كبيرة وكمان كان فيها موبايل سمانثا

واكتشفوا كمان انو السيارة فيها نظام قفل لحماية الاطفال كان مفعل، هاد النظام بيمنع الباب من انو ينفتح من داخل السيارة حصراً لازم تنزل وتفتح الباب من برا لحتى ينفتح، هاد الشي خلا الشرطة تقول انو هاد السبب الي منع سمانثا من انها تهرب من السيارة لما ركبت فيها وعرفت انها مو الاوبر الي طلبته.

الشرطة عم تحليل للدم دي ان اي للدم واكتشفوا انه فعلا دم سمانثا، واعتقلوا ديفد رولاند بتهمة الخطف والقتل.

والموضوع ما كان كتير محتاج تحقيق لحتى يثبتوا انو ديفيد رونالد هو المجرم ، لانو الدي ان اي تبع سمانثا كان موجود بكل مكان بالسيارة وشافوا بصمات ايدها على شباك السيارة ودمها كان موجود على علب مواد التنظيف وحتى تحت اظافر ديفيد رونلاد

بعد ما صار الوضع واضح مية بالمية انو المجرم هو ديفد رونالاد، صارت الشرطة تفتش بيته والناس الي حواليه وبطريقة ما وصلوا لبيت حبيبة ديفد وشافوا انو دم سماثا موجود في البيت،وكان موجود على اداة قطع فيها شفرتين، كان دم سمانثا عليها و كانت مرمية بالزبالة الله يكرمكم ونفس الاداة هي كان عليها شعرة من شعر سمانثا لذلك الشرطة رطبت هي الاداة بالجروح الطعنات الي كانوا في جسمها وقالت انو على الاغلب هي الاداة الي استخدمها في ق تل سمانثا

اداة الجريمة

ولما صار وقت المحكمة حبيبته الي اسمها ماريا اعترفت بكل شي وقالت للشرطة اشياء جداً مهمة بخصوص القضية وحكتلهن تصرفات رولاند في يوم الحادثة وبعدها،

في ليلة 28 مارس يعني الليلة الي ماتت فيها سمانثا، ديفد كان نايم عند ماريا بالبيت، فجأة بتصحى ماريا من النوم ما بتشوف ديفد بالبيت، اول شي الموضوع ما زعجها لانو هي مو أول مرة بيعمل هيك ديفد متعود دائماً يروح على المكان الي كانت موجودة فيها سمانثا لانو فيه المقاهى والبارات الخخ، فكان يروح لهنيك يتسلى، لذلك ما انزعجت لانو تركها وراح بس انزعجت لانو كان المفروض يكون موجود معها هي الليلة لحتى يوصلها على شغلها بماكدولاندذ الي ببلش الساعة 7 الصبح، واذا ما رجع ديفد مارح تقدر لانو كانت عاطيته الكنزة الي بتلبسها بالشغل لحتى يغسلها ويرجعلها ياها وكمان كانت قبعتها بقيانة بالسيارة معه فحصرا لازم يرجع هو لحتى تقدر تروح عالشغل

رجع عالبيت ديفد بس كان متاخر وماريا ما قالت اي ساعة بالضبط رجع لانها ما بتتزكر لانها كانت مزعوجة منه كتير لانو تاخرت عالشغل، لما أول شي سألته عن الكنزة الي عساس رح يغسلها ماكانت معه، وبعد ما سالته عنها رجع راح من البيت ورجع بعد عشر دقايق جابها معه بس كانت مبلولة وكمان راحت لحتى تجيب القبعة الي كانت بالسيارة مالقتها سالته عنها قللا انو تخلص منها قالتو ليش تخلص منها قالا لانو كان عليها دم قالتلو ليش كان عليها دم قلها كلي هو وسكتي مو شغلك (هذه الجملة للدعابة فقط )

لما طلعت معه بالسيارة شافت انو في دم بالسيارة سالته مرة تانية عن سبب وجود الدم ما كان يجاوبها ووصلها على شغلها الساعة 7 و45 يعني كانت متاخرة 45 دقيقة عالشغل، وصلها وراح، وكان المفروض يرجع لما يخلص دوامها لحتى ياخدها من الشغل ومارجع لذلك ماريا طلبت سيارة او ركبت مواصلات وراحت عالبيت وكانت معصبة منه كتييرر

دخلت عالبيت عملت دوش وطلعت لما طلعت شافت انه ديفد عم يغسل سيارته وينضفها وطبعاً اي شي كانت تساله عليه ما يجاوبها يقلها هاد الموضوع ما يخصك

ونفس الليلة راحو ماريا ودفيد على بيت اهل ماريا زيارة، بس هالمرة ماريا هي الي كانت عم تسوق السيارة، بالطريق ديفد لبس كفوف او قفزات طبية ، وطالع الاداة الي فيها شفرات وصار يمسحها ويحاول ينضفها

ولما رجعوا عالبت وراح ديفد وضلت ماريا لحالها بالبيت شافت على الاخبار قصة سمانثا وشافت الفيديو الي ظهرت فيه سمانثا وهي عم تركب سيارة ديفد وطبعا عرفت السيارة انو هي سيارته وصارت تربط الاحداث الي صارت معهن كلها وعرفت انو هو الفاعل، وماريا قالت للشرطة انها ما اتصلت بالشرطة ولا حكت عن الموضوع اول ما عرفته لانو كانت خايفة على صحتها وصحة بنتها الصغيرة يعني خافت اننو ديفد يأذيها اذا بلغت عنه لذلك ما بلغت

اذا بتتزكروا قبل شوي قلتكن انو موبالي سمانثا كان مع ديفد بالسيارة، وفعلاً كان معه طول الوقت والشرطة قدرت تعرف هالشي من خلال ابراج الشبكة والجي بي اس شافو انو موبايل سمانثا وموبايل ديفد كانو مع بعض في نفس الطريق لحد ما موبايل سمانثا طفي وموبايل ديفد ضل شغال لحد ما وصل على المكان الي شافوا فيه جثة سمانثا، وبعدين رجع اشتغل موبايل سمانثا مرة تانية عند محل لبيع موبايلات، طبعا في كاميرات مراقبة صورت دفيد وهو داخل على هالمحل وكان عم يحاول يبيع الموبايل بقمية 300 دولار بس البياع رفض وعرض عليه مبلغ 125 دولار بس لذلك ما باعوا ياه وضل معه

والمصبية الاكبر انو مع كل هالدلائل والحمض النووي والاشياء هي كلها ديفيد لحد الان عم ينكر انو هو مجرم وعم يقول انو الاشياء هي مجرد تصادف هو ما دخله بالقضية، وفي يوم 27 يوليو 2021 يعني في يوم الي كان عم يتحاكم فيه ديفد والدته سمانثا طلعت وصارت تحكي وتبكي بالمحكمة على بنتها، وكمان امه لديفد كانت موجودة وعم تقول انو ابنها بريئ وهي متأكدة انو ابنها ما عمل هيك شي لانو هي ربته ترباية منيحة بس لما القاضي سمعها عم تقول هالكلام صار يقطاعها ويقلها كلامك مرفوض كل الادلة عنا بتقول انو ابنك هو الفاعل

وانتهت جلسة المحكمة بانو القاضي حكم على دفيد بالسجن الى مدى الحياة في مؤسسة اصلاحية.

وقضية سمانثا خلت الكونجرس الامريكي يصدر قانون جديد، لانو بعد ما توفت سمانثا اهلها عملوا حملة يوعوا فيها الناس عن الخدمات الي بتقدملك سيارات مشتركة الي هي متل خدمات اوبر والخخ، كانوا عم يحكوا قصة بنتهن ويقولوا انو هاد الموضوع لازم يلاقولوه حلة لحتى ما تتكر قضيةبنتهن مع غير حدا لازم يلاقو حل للناس بخصوص الامور هي

وبناء على هي الحملة قرروا انهم يصدروا قانون بانو كل السيارات الي رح تصير اوبر لازم يكون فيها باركود من برا السيارة بيقدر الزبون الي طلب السيارة يعمل سكان للكود ويتاكد اذا هي السيارة هي فعلاً السيارة الي طلبها أو لا

3 تعليقات

اترك ردّاً