جيف القاتل القصة كاملة

حيقية جيف القاتل!

اليوم رح احكيلكم قصة جيف القاتل، جيف القاتل هو شخصية من شخصيات الكريبي باستا. واذا ما بتعرف ايش هي ال كريبي باستا هي باختصار قصص رعب او اساطير او شخصيات ورسومات بينشرها اشخاص على الانترنت وبامكان اي شخص ينشر القصة بطريقته الخاصة او يضيف عليها اشياء وكلمة كريبي باساتا مؤخذة من كلمة كوبي باستا والي معناها نسخ ولصق ..والمفروض انو هاد الوصف يعبر عن حالة القصص هي انو كتير اشخاص بتنسخها وبتنشرها

اليوم رح احكيلكم قصة جيف القاتل ولكن هي القصة غير القصة المعروفة الي هي انو بيطلعوله متنمرين وبيقتلهم لا قصة تانية … هي ميزة الكريبيباستا

قصة جيف القاتل

جيف القاتل

جيف كان عايش في منطقة فقيرة في المكسيك وكان عايش مع اهله في بيت صغير، وعنده اخت اسمها ميري واخ ، اسمه جيمي، والدته كانت بالبيت ما بتشتغل شي ووالده كان بيشتغل حداد، وجيف كان انطوائي كتير الى ابعد الحدود كان يكره انه يختلط او يحكي مع اي شخص واي شخص كان يحاول انه يتقرب منه او يحكي معه كان يضربه ويبعد عنه

شاهد ايضاً: نظرية الزواحف البشرية وعلاقتها بالمشاهير!

لما صار عمره 17 سنة صارت علاماته سيءة جداً بالمدرسة ومو بس علاماته الي صارت سيئة حتى تصرفاته لانه صار مدمن كحول ومخدرات، ولهل الاسباب جيف ترك المدرسة وراح يشتغل في سوبر ماركت لحتى يقدر يغطي مصاريفه لحاله.. وكان مكتئب جداً بهي الفترة بسبب هي الاشياء… لما صار عمره 18 اهله عرفو انو جيف مدمن فاخدو منو المصاري وصارو يراقبوه ويتحكمو فيه بشكل كبير

حالته صارت مزرية كتير لانه مدمن والشخص المدمن لما تقطع عنه الشي الي مدمن عليه فجأة رح يصير معه اضطرابات نفسية وجسدية كتير، حالته كانت سيئة كتير لانو اهله ما عم يخلوه يطلع برا البيت وبيوم من الايام جيف دخل بنوبة ممكن نعتبرها نوبة صرع او شي مشابه اهلها جسم صارف يرجف بشكل مخيف وصار يشوف ويتخيل اشياء غريبة كتير صار يهلوس (مابعرف ليش بذكرني بحالي) المهم.

في هي الليلة الي جيف دخل في هي النوبة.. صحي بنص الليل وراح على المطبخ واخد اكبر سكينة موجودة عندهم وتسلسل على غرفة امه وابوه وطعنهم لحتى ماتو، وبعدها طلع من غرفته وراح على غرفة اخوه جيمي، في هي الاثناء اخته ميري كانت عم تسمع الاصوات والضوضاء هي بس ماكانت عارفة من وين مصدرها فطلعت من غرفتها وراحت على المطبخ لحتى تشرب مي ولما دخلت عالمطبخ أول شي لاحظته انو البواب كانت مفتوحة واكبر سكينة عندهم مو موجودة بمكانها، شربت المي واجت لحتى تروح على غرفتها لما التفت شافت جيف وراها وبايده السكينة كلها دم وكان مبتسم ابتسامة عريضة كتير وجيف سألها دو يو وانت تو سلييب هل تردين النوم ؟

جيف بعد ما خلص على اهله كلهم هرب من البيت وراح تخبا في بيت مهجور لانو كان تعبان وبده يرتاح وطبعاً الشرطة كانت عم تدور عليه وفعلاً بعد فترة قصيرة الشرطة قدرت تمسكه

لما مسكته الشرطة اخدوه وحطوه بمصحة نفسية لحتى يعالجوه لانو مو بني ادم طبيعي ابدا، بالمصحة حطوه بغرفة صغيرة مافيها شي غير شباك واحد وحطو بالغرفة كاميرا مراقبة لحتى يراقبوا تصرفاته. بعد يومين في المصحة اجت ممرضة لحتى تقدمله وجبة اكل لحتى ياكل ، جيف لما شاف الممرضة عمل حاله نايم لحد ما قربت لجنبه نط من الفرشة و حاول انه يقتل الممرضة.. بس طبعاً ممرضة بمصحة نفسية ومع شخص حالته متل حالت جيف اكيد بتكون اخدة الاحتياطات اللازمة وفعلا الممرضة كان في معها اسيد في جيبها بتستدخمه بالحالات الطارئة هاد الاسيد كان مخفف شوي شوي مو كتير يعني مابيحرق لدرجة مميتة بس بيحرق شوي بيعملوه بهاد الشكل لحتى يخدروا المريض او يقدرو انهم يمكسوه بالحالات الطارئة

رشت الاسيد على وجهه ووجه احترق وراحت ملامحه بس بعد تداهم وتدافش بينه وبين الممرضة قدر انو يطلع من الغرفة ويهرب من المصحة.جيف لما هرب من المصحة كان يروح على المقابر ويتصرف تصرفات غريبة وما منعرف ممكن بيوم من الايام تفتح باب بيتك وتلاقي جيف هو سكينته عم ينتظروك

اترك ردّاً