باربي.AVI

في يوم من الأيام شخص كان ماشي بالطريق وشاف كمبيوتر مرمي على طرف الطريق، وداخل هاد الكمبيوتر كان في فيديو أسمه باربي.AVI… محتوى الفيديو كان عبارة عن بنت قاعدة على كرسي ووراها خلفية بيضة…. والصوت الفيديو كان سيء جداً ومارح تفهم منه ولا حرف…. بعد ما يمشي الفيديو لقدام البنت الي موجودة بتصير تتصرف تصرفات غريبة وكأنها مو مرتاحة…. وفي نهاية الفيديو بيظهر شخص عم يمشي من جنب سكة قطار اثناء المشي لمح بيت موجود على الطرف التاني لما راح لحتى يستكشفه بيلقي أنه بيت مهجور وفيه شي مخيف الظهار لانه بعد ما شاف هرب بشكل مسرع وانتهى الفيديو ….

هاد الكلام الي سمعتوه هو ملخص لقصة كريبي باستا اسمها باربي.AVI بما أنها كريبي باستا في احتمالية كبيرة انها تكون قصة مو حقيقة، ولكن مو موضوعنا هاد

Barbie.avi

بعد حوالي شهر من انتشار القصة في مجموعة فيديوهات بدأ تنشر وهي الفيديوهات كان عنوانها Barbie.avi وماحدا بيعرف المصدر الي طلعت منه الفيديوهات بس الي بيعروفه ان الفيديوهات هي هيه تمامً نفس الفيديوهات الي تم ذكرها بالكريبي باستا، البنت الي عم قاعدة قادم خلفية بيضة وعم تحكي، الشي الوحيد الي كان مختلف عن وصف الكريبي باستا هو ان البنت الي كانت بالفيديو كان في عندها أيد مقطوعة

رح احكيلكن أول نظرية انتشرت بين الناس بعد ما شافو الفيديوهات هي، متل ما قلتكلن ان المقابلة هي كانت عبارة عن مجموعة فيديوهات، بالجرء الرابع من المقابلة كان مكتوب على الشاشة biid وهي الكلمة هي اختصار ل Body Integrity Identity Disorder ومعنها اضطراب الهوية الجسدية او شيء بهاد المعنى.

باختصار الي عنده الاضطراب بصير يحس انو في قطعة من جسمه مو مناسبة اله او ما بدو ياها فبقرر انو يقطعها ويتخلص منها….فالناس لما شافت كلمة biid وشافت انو باربي او البنت الي موجودة بالفيديو مقطوعة ايدها فقرروا ان هاد الفيديو ممكن يكون مقابلة مع بنت عندها هاد الاضطراب وعم يحاولو ياخدو منها معلومات او هي جلسة علاج ممكن مامنعرف.

مع أن للوهلة الأولى هي النظرية مقنعة وبتحسها منطقية بالنسبة للفيديو ولكنها خطأ.

بعد ما تم البحث عن المقابلة الاصلية كاملة يعني مامعمول عليها مونتاج أو مقطعة الى اجزاء تبين ان الكلمة biid مو موجودة بالمقابلة الأصلية

طيب اذا هي النظرية خطأ والفيديو معدل، من وين اجا الفيديو هاد وايش قصة البنت هي، رح أقلك القصة

من سنة ٢٠١٢ لحد سنة ٢٠١٦ كان في كتير مواقع واشخاص عم يحققوا في هاد الموضوع ويبحثوا عن اجوبة لتسألتن وأكتر شي كان مكرر بين الاشخاص هدول انو هي البنت اسمها تيمي وكل الناس صارت مقتنعة ان البنت الي بالفيديو اسمها تيمي, لحد سنة ٢٠١٧، في اشخاص شافو صورة في مجلة مختصة بنشر صور الاشخاص الي بيتم بتر اطارفهم لسبب من الاسباب وكان في نسبة شبه كبيرة بالصورة الي بالمجلة مع صورة البنت الي في فيديو باربي… وبناء على هاد الشيء في شخص تواصل مع صاحب المجلة وسأله عن البنت باربي أو تيمي،و لحسن الحظ صاحب المجلة كان بيعرف البنت وبيعرف قصتها… البنت هي اسمها الحقيقي شيرن، وفي الوقت الي صورت فيه المقابلة او الفيديو هاد كانت ٢٢ من عمرها وايديها انقطعت في حادثة مؤلمة جداً لما كان عمره ١٦ سنة لما كانت تشتغل في مغسلة، لما كانت عم تأدي شغلها الطبيعي بالمغسلة علقت ايدها بمحرك الغسالة وهو شغال وانقطعت ايدها

وهيك بكون عرفنا مين البنت الموجودة بالفيديو وقصتها وقصىة المقابلة هي.

اترك ردّاً