قصة حب انتهت بفاجعة!

قصة حب كودي ولين

اليوم رح نروح على ولاية مونتنا الأمريكية، ونتعرف على قصة حب صارت بين شخصين الأول اسمه كودي جونسن وعمره 24 سنة، والشخص التاني هي بنت اسمها جوردان لين وعمرها 21 سنة

قصة حب انتهت بطريقة محزنة جداً

خلينا نتعرف عالشخصيات اكتر ورح نبدأ ب كودي، كودي بالاصل من ولاية لوس انجلس اهله من لوس انجلس وهو انولد فيها، ولكن انتقل هو وامه لمونتانا بعد وفاة أبوه لحتى يبدئوا حياة جديدة لحالهن، وعلاقة كودي بامه كانت قوية جداً وكانوا متعلقين ببعض كتير، ببساطة لانو هو ابنها الوحيد وهو ماعنده حدا غيرها

كودي كان دائما الشخصية المرحة بين اصدقائه، وكان يحب كل النشاطات الاوت دور يعني صيد سمك تسلق والمشي والاشياء هي

وشيء تاني كان كودي يحبه كتير هو السباق بالسيارات كان يحب السيارات كتير ويحب يتسابق مع اصدقائه فيهم، ولحسن الحظ انه بعد ما خلص دراسته قدر يشتغل بالشي الي يحبه، والي هو السيارات، كان يشتغل صديقه المقرب كاميرون بتطوير السيارات بشكل خاص للزبائن

وأموره كلها كانت تمام من كل النواحي، فلذلك قرر كودي انه يعمل حطوة جديدة في حياته ويتزوج،وبدأ يسعى بالموضوع هاد وفي سنة 2011 تعرف على بنت اسمها جوردن غرام

جوردان كان شخصية انطوائية كتير، بس بنفس الوقت كان في صفات مشتركة كتيرة بينها وبين كودي، وكل الناس الي عرفت بعلاقتهم كانوا يقولهم انتو لابقين لبعض لازم تكملوا والخخ

وفعلاً بدئوا يطلعوا مع بعض ويتعرفوا على بعض اكتر، وحتى انو كان عندهم مكان مفضل يروحو عليه دئماً المكان هاد هو ممشا طويل كتير داخل حديقة اسمها GlaceIr national park

علاقتهن كانت عم تصير اقوى واقوى مع الوقت وكانوا منسجمين مع بعض كتير وبعد سنة من المواعدة وفي شهر ديسمبر 2012 كودي وجوردن ارتبطوا بشكل رسمي يعني كودي خطبها، وبعد ست اشهر خطبة تزوجوا

تزوجوا وعملوا عرس وكانوا سعيدين جداً، حتى انهم كتبوا اغنية خاصة فيهم يعني الاغنية الي شغولها بعرسهن هي من كتابتهن، كل شي كان ممتاز بالنسبة الهن

كودي اخد اجازة اسبوع من الشغل لحتى يضل مع زوجته والحياة جميلة جداً

قصة حب وزواج

يوم الاحد 7 يوليو 2013 كان في موعد بين كودي وعمه ابو مرته، ولكن قبل الموعد بشوي كودي بيتصل بعمه وبيلغي الموعد والسبب ان جوردن قالته انها محضرتلوا مفاجئ ولازم يروح معها

بهاد اليوم راحوا عالكنيسة، بعدين رجعوا على مكان فيه بحيرة وطبيعة قعدوا شوي وبالاخير رجعوا على مطعم داري كوين تعشوا فيه وراحو

يوم الاثنين 8 يوليو المفروض انو كودي يرجع على شغله لانو اسبوع العطلة خلص، ولما صار وقت الشغل وكودي ما اجا صاحب الشغل الي بنفس الوقت بكون صديقه صار يتصل فيه بس ما كان عم يرد عليه، كاميرون بيعرف انو هالشي مو من عاداتا كودي ابداً وشك انو في شي غلط بالموضوع فراح لعنده عالبيت

ولما وصل عالبيت ما كان في حدا بالبيت ابداً كاميرون كان مشغول باله كتير فيبدوا نو نط من فوق شي حيط او فش الباب يعني بطريقة ما اقتحم البيت، البيت كان طبيعي مافيه شي مكسور او مسروق او شي غريب، بس بنفس الوقت ماكان في حدا راح كاميرون على كراج البيت لحتى يشوف اذا سيارة كودي موجودة او لا وهون شاف موبايل كودي موجود بالكراج

بعدها فوراً كاميران راح بلغ الشرطة انو كودي مفقود لانو الشي الي شافه مو طبيعي ابداً

شاهد أيضاً: قصص جن

شاهد أيضاً: قصص واقعية من الحياة

تابع القصة على قناة سكطعش على اليوتيوب

اول ما الشرطة اخدوا الطلب ، جاوبوا زوجته جوردن لحتى يحققوا معها، وجوردن قالت انو في مساء يوم الاحد بعد ما طلعوا من مطعم داري كوين في رقم غريب اتصل بكودي وهي ما كانت بتعرف مين المتصل واستمرت المكالمة تقريباً نص ساعة، وبنفس الوقت جوردن كانت ناسية شاحن جوالها بالمكان الي بشتغل فيه، فتركت كودي بالبيت عم يحكي وراحت تجيب شاحن جوالها وترجع

وهي بالطريق راجعة عاليبت كودي ببعتلها رسالة بقلها انو رح يطلع مشاور مع شخص، وصلت جوردن عالبيت وشافت انو كودي عم يركب بسيارة نمتها من ولاية واشطنن، وكودي راح معه، وهي ما بتعرف وين راح وما بلغت عليه انه مختفي او متاخر لانو كان ممكن يرجع بأي لحظة ويعصب عليها لانها قدمت بلاغ

فهي كانت قاعدة وعم تنتظره يرجع

في هالوقت الكل عم يحاول يبحث عن اي دليل يساعدهن يعرفوا وين راح كودي الاصدقاء والعائلة كانوا عم يبحبثوا في حسابته على السوشل ميدي والشرطة كانت عم تستخرج تقرير بالمكالمات الي عملها كودي في هالوقت

وتبين معهن انو فعلاً في رقم من واشنطن اتصل بكودي في نفس الفترة الزمنية الي قالت عنها جوردن، وكمان انها شافت لوحة السسيارة مكتوب عليها انها من واشنطن فيبدوا انهم ممكن يوصلوا لشيء من خلال الشخص المتصل من واشطن

وصلوا الشرطة للشخص المتصل وطلع اسمه هوزيه او جوزيه، وبعد تحقيق معه تبين انو جوزيه كان متصل بكودي لحتى يسأله عن ادوات كان مستعيرها منه، ومافي اي شي تاني غريب كان، لذلك الموضوع هاد طلع مجرد صدقة انو في نفس الوقت سيارة ومكالمة من واشنطن

مضي 3 ايام والعالم كلها عم تدور على كودي بس للأسف مافي اله اي اثر، الشرطة حاولت كتير انها تاخد معلومات اكتر من جوردن ويسألوها اسئلة اكتر، والغريب بالموضوع انو في بعض الاحيان جوردن كانت تغير اقولها يعني يسألوها نفس السؤال اكتر من مرة وفي مرة تعطيهن جواب مختلف

فيديو

بعد كم يوم جوردن رجعت لعند الشرطة هي وامها، وكان معها ايميل، ايميل وصلها من شخص اسمه توني،

الرسالة الي كانت مكتوبة بالايميل مرحبا جوردن انا توني، مافي فائدة من عمليات البحث الي عم تعملوها عن كودي لانو خلص كودي راح، اوقفوا عمليات البحث

وبالايميل نفسه كمان كان مكتوب انو كودي راح رحلق تسلق مع اصدقائه ووقع من ارتفاع عالي

بعد ما جوردن اعطت الايميل للشرطة قالتهن انها بتعرف الشخص الي اسمه توني وهو كبون صديق كودي،الشرطة راحوا لتوني واعملوا تحقيق معه، وتبين انو توني مو حاكي مع كودي من زمان، وانو الايميل الي مزكور فيه اسمه هو ايميل غريب ما بيرعف عنه أي شي ، وحتى انه اعطى أحهزته كلها للشرطة كمبيورات او جوالات لحتى يتاكدو فعلاً انو الايميل مو اله، وطلع فعلاً توني ماله علاقة بالايميل

طبعاً حالياً الكل مصاب بالاحباط وعم يحاولوا يبحثو عن كودي على امل انه يقدروا يلاقوه وهو بخير، لذلك جوردن جمعت كم شخص لحتى هي تطلع تبحث عن كودي، وقالت للناس كالتالي، بما انو الايميل قال انو كودي وقع من مكان مرتفع لما عم يمشي او عم يتسلق مع اصدقائه، فليش ما نروح ندول عليه بالممشا الكبير الي هو بحبه كتير والي كل مرة منروح عليه ان وهو، وموبس هيك كمان مكان محدد داخل الحديقةالكبيرة هي لازم نروح عليه لانو شيء ما في داخلها يقول انو كودي ممكن يكون موجود هون، لانو هو بيحب هي المنطقة

راحوا على هاد المكان الي كان اسمه لووب تريل ، في هاد المكان كان في منحدر قوي جداً في منحدر لتحت على عمق300 قدم وكان كله صخور مدببة واشجار

ومع ذلك مع انو المكان كان خطير الا ان جوردن مشيت لحتى وصلت لحافة المكان هاد وصار تطلع لتحت المنحدر، بعد دقائق قليلة جوردن بتصير تصرخ وبتقول انها شايفة شخص تحت في اخر المنحدر هاد بقلب المي

الوقت الي كانو موجودين فيه في هاد المكان بدء يصير ليل وعتمة فالوصول لأسفل المنحدر هاد صعب جداً، لذلك أجلوها للصبح وتاني يوم الصبح الساعة 8 رجعوا ونزلوا لتحت وشافوا جثة كودي موجودة في اسفل الوادي

انتشر الخبر بين اهل واصحاب كودي، والكل كان مستغرب من الشي الي صار، لانو الكل بيرعف انو كودي بيحب المشي في هاد المكان بس هو ولا مرة طلع لمكان مرتفع كل هالشي لانو بيخاف من المرفاعات واصلاً ولا مرة بحياته راح على مكان منحدر بعيد عن الطريق العام او الطريق الي واضح وين بدايته ونهايته، وغير هيك ليش لحتى كودي يروح لحاله على هاد المكان بليل، مافي اي شي منطقي بالقصة هي

طبعا جوردن أول ما شافوا جثة كودي نزلت صورة من عرسهن وكتبت الوداع يا كودي رح تضل في قلبي والكلام هاد

بس بنفس الوقت جوردن في عزا كودي ماكانت عندها اي ردة فعل او اي مشاعر تجاه الشي الي صار ، وطول الوقت بالعزا كانت قاعدة وعم تستخدم الموبايل، ولا كانو زوجها الي ما صرلا غير اسبوع متزوجته مات، كل الي كانوا حاضرين مستغربين من الموضوع وخصوصاً صديقتها الي اسمها كمبرلي

بعد العزا كمبرلي راحت للشرطة وحكتلنا جزء مخفي من القصة ماكنا منعرفه ابداً

في أول ليلة بعد عرسهم جوردان كانت عم تبعت رسائل لصديقتها كمبرلي، وتقلا انا مو متاكدة اذا الشي الي عملته صح أو لا ( قصدها على الزواج من كودي)

وكمان قالتها انها عم تتهرب منه بحجج معينة(اتمنى انكم تفهموا لحالكم) يعني كأنها بلشت تندم بعد ما تزوجت كودي، وفي اليوم الي بعتتلها الرسائل الساعة 9 المسا راحت لعند صديقتها كمبرلي عالبيت وصارت تحكيلها وانو صار في بينهم مشاكل وكودي عصب عليها وكذا

فكمبرلي بعد ما شافت تصرفات جوردن بالعزا وشافت شلون جوردن سبحان عرفت تروح على المكان الي كانت جثة كودي موجودة فيه وتزكرت الاحداث هي، شكت بأنو جوردان يكون الها أيد بالشي الي صار لكودي لذلك راحت وحكت الكلام هاد للشرطة

هلا الشرطة كانوا شاكين فيها من الأول لانها غيرت اقوالها اكتر من مرة ولكن كانوا عم ينتظروا يجمعوا أدلة أكتر، وهي القصة كانت واحد من الأدلة الي بتقول انو الفاعل هو جوردن

أما الدليل التاني هو ان الشرطة تتبعت الأيميل الي وصلها من توني وتتبعوا المكان الي انبعت منها الايميل، وتبين انو الايميل مبعوت من بيت والد جوردان، وكمان الشرطة تتبعت مكان جوال جوردان في ساعة الحادثة وتبين انو جوالها وجوال كودي كانو في نفس المكان والي هو التل الي شافوا الجثة عنده

يعني كذبة جوردان انكشفت، هي قالت انه راح مع اصدقائه وهي راحت تجيب الشاحن بس الحقيقة طلعت انو تنينهم كانوا رايحين على التل مع بعض وكمان كان في كاميرات مراقبة على مدخل الحديقة الي كانوا فيها وقدروا يشوفوا منها انو فعلاً كودي وجوردن كانوا جاين مع بعض بسيارة كودي ،فالشرطة صارت شبه متأكدة انو جوردن هي الفاعل

لذلك جابوها للقسم مرة تانية لحتى يحققوا معها وهاد الكلام الي صار بينها وبين الشرطة

المكالمة

رح اختصر الكلام الي انحكى بالمكالمة، جوردن قالت انها كانت عم تحكي لكودي عن مشارعها وانها تسرعت بالزواج منه وهاد الشي خلاه يعصب وهو صار يمسكها من ايدها ويعصب عليها وصار شجار بينهم، وهي لحتى تدافع عن حالها دفعته من قوف التل وراحت، وقالت انها ماكانت مخططة لهلشي ابدا والشي الي صار صار لحظة غضب وتخبط مشاعر

طبعاً الشرطة ماكانوا مقتنعين انو فعلاً هالشي كان مجرد حادث لانو كل الادلة الي عندهن بتقول العكس، لذلك فالبداية وجهولها تهمة القتل الغير متعمد او القتل من الدرجة التانية، بس بعدين غيروها لدرجة اولى وأنها متعمد

محامينها كانوا عم يحاولوا يقنعوا المحكمة انو الشي الي صار هو حادث وانها مو مخططة له لحتى يخففوا الحكم عنها ، بس المحكمة كانت مصرة انها كانت مخططة لكل شي

والسبب هي انها خبرتزوجها انها محضرتلوا مفاجئة واخدته معها وهي مغمضلتها عيونه وكمان اخدته على مكان مرتفع ما ممكن هو يطلع عليه لحاله، واسباب تانية كتير متل الايميل المزيف الي عملته واصلاً هاد الايميل بعتته باسم شخص حقيقي، يعني حتى انها كانت عم تحاول تخلي الشرطة تشك بصديق كودي الي اسمه توني لذلك بعتت الايميل باسمه وانها ما بلغلت الشرطة،

لذلك الشرطة الشرطة حكمت عليها بالسجن لمدة 30 سنة ومارح يكون في الها الحق بالافراج عنها تحت اي سبب

اترك ردّاً