أشهر قاتل متسلسل في أمريكا! (قاتل النساء!)

السكا الامريكية يوم 13 يونيو 1983 ، يوم عادي ما كان فيه احداث مثيرة للاهتمام الناس كانت عايشة يومها عادي الي بشغله والي بدراستها الخخخ… فجأة بتطلع بنت على شارع رئيسي بتكون عم تركض بالشارع حافية وايدها مربوطة، الناس مصدومة من البنت لانو الوضع غريب جداً ومو عارفين ليش هي البنت عم تركض… بكل بساطة البنت هي كانت هاربة من أشهر قاتل متسلسل في أمريكا وهروبها فضح القاتل وسلط الضوء على اعماله الشريرة، مين هو القاتل المتسلسل؟ وشلون قدرت تهرب البنت ؟ ابقى معي للاخر حتى تتعرف على التفاصيل.

أشهر قاتل متسلسل في أمريكا روبرت هانسن

روبرت هانسن هو من مواليد 1939، مراهقة روبربت كانت صعبة، لانه كان شخص خجول جداً، كان يتلعثم بالحكي كتير، هاد الشي خلاه يكون وحيد في ايام دراسته لانو كان يواجه صعوبة كبيرة بالتعامل مع الناس واغلب الطلاب كانو يرفضوه ويتمسخروا عليه ولانه كان وحيد صار يقضي وقتها بالصيد، استمرت حياته على هاد الحال لحد ما قرر في يوم من الايام ينتقم من مدرسته ومن الناس الي فيها

قاتل متسلسل أمريكي
القاتل المتسلسل روبرت هانسن

في صيف سنة 1960 روبرت تزوج والانتقام صار في تاريخ 7 ديسمبر 1960 لما قرر روبرت انو يحرق كراج الباصات بالمدرسة، وفعلاً روبرت حرق المدرسة ومسكوه الشرطة وحكموه بالسجن لمدة 3 سنين بس طلع بعد 20 شهر، بفترة ال20 شهر هي صار اشياء سيئة كتير، أولها انو زوجته الي تزوجها قبل كم شهر رفعت عليه قضية طلاق وهو مسجون، وكمان في طبيب نفسي اجا وفحص روبرت وقال انو روبرت معه اكتئاب حاد وثنائي القطب وانفصام شخصية، والطبيب قال انو من خلال تشخصيه لحالة روبرت اكتشف انه عنده شخصية تانية في داخله عندها حب السيطرة، روبرت كان كتير يحب انو يعذب الناس ويحس حاله انو مسيطر عليهن

بعد 3 سنين من الحادثة هي يعني في سنة 1963 روبرت تزوج من وحدة اسمها دارلا، وزواجه منها كان معتبره نطقة تحول ايجابية في حياته، لانو دارلا كانت متدينة كتير وخلوقة وكانت انسانة منيحة، وبعد ما تزوجها فتح لحاله فرن وصار يشتغل فيه والأمور كلها كانت تمام هو اختار انو يكون خباز لانو والده كان خباز فحب انو يتبع مسيرة أبوه

قاتل متسلسل أمريكي
زوجة روبرت هانسن

ومنبعدها توفق بشغله والناس صاروا يعرفوه ويحبوه، لساته بيخجل كتير من الناس وخصوصاً البنات بس بشكل الناس صارت تستلطفه وتعرفه من شغله لكويس ومهارته بالصيد والأشياء هي وفي سنة 1971 كسر رقم قياسي بصيد أكبر عجل بأكبر قروون بالعالم يعني كان شاطر بالصيد كتير

هلا رح نتعرف على شخصية تانية بالقصة لحتى نقدر نكمل قصة روبرت، والشخصية هي بنت اسمها سنديي بولسن بنت عمرها 17 سنة كانت تشتغل بالرقص والاشياء الي مو كويسة

قاتل متسلسل أمريكي
سندي بولسن (ضحية القاتل المتسلسل)

وفي تاريخ 13 يونيو 1983 روبرت كان ماشي بسيارته وشاف سندي واقفة بالشارع فأجا صف قدامها وعطاها 200 دولار وقلها اطلعي معي بالسيارة، سيدني طلعت معه لانو هي مصلحتها وكانت مفكرته زبون عادي، بس روبرت كان مختلف تمامً

لانها اول ما طلعت معه بالسيارة روبرت سحب مسدس عليها وربطلها ايديها واخدها معه على بيته الي كان في منطقة اسمها مولدون، وهنيك روبرت حجز سندي بقبو البيت وقيدها من رقبتها وصار يعذبها ويعتدي عليها

والغريب انو روبرت كان مرتاح كتير قدامها يعني ماكان في توتر او خوف كان عايش طبيعي وينام ويفيق وحتى انه صار يخليها تفتل معه بالبيت وصار يورجيها الجوائز الي كان ياخدها بالصيد والامور هي، الجوائز الي كان عم يورجيها ياهن كان مكتوب عليهن اسمه الحقيقي، يعني سندي عرفت اسمه الكامل للروبرت وهاد الشي خلاها تفكر بأنو بما انو هاد الشخص خلاني اشوف اسمه الحقيقي والكامل معناها أكيد ماعنده نية ابداً انو يطالعني من البيت او يطلق صراحي، لانو بكل بساطة بتروح بتبلغ عليه

وهون بلشت الافكار تدور بعقل سندي وصارت تفكر بالهروب لازم تهرب بأقرب وقت ممكن لانو احتمال كتير ضعيف انو روبرت يخليها عايشة خصوصاً بعد ما شافت اسمه الكامل

بنفس اليوم بعد ما عمل الاشياء هي مع سندي رجع ربطها واخدها معه بالسيارة على مطار قريب، بالمطار كان في طيارة خاصة لروبرت، أول ما وصلو على الطيارة روبرت اخد سندي على الطيارة وحطها بالمقعد الامامي، وراح لحتى يجيب باقي اغراضه ويرجع، طبعاً سندي كان مقيدة وروبرت صار يهددها انو اذا حاولت تهرب او تعمل اي شي رح يضربها بالمسدس الي معه ويقتلها.

قاتل متسلسل
طيارة روبرت هانسن

وأول ما راح روبرت لحتى يجيب غراضه، شلحت الحذاء الي كانت لابسته وخبته بالمقعد الخلفي لحتى ما يشوفه روبرت وبنفس الوقت في حال صار شي قتلها او حدا شك فيه او كذا يكون في الها اثر، وبعد ما خبت الحذاء نزلت وصارت تركض باتجاه الشارع الرئيسي

طبعاً روبرت شافها ولحقها صار يركض وراها ويصرخ عليها ويهددها انو رح يضربها بالسلاح بس ما ردت عليه وحظها كان كتير حلو شافت شاحنة كبيرة كانت ماشية وقفت قدامها لحتى يشوفها الشوفير وطلعت معه وهربت، روبرت شافها انو طلعت بالسيارة فرجع على المطار على المكان الي كان صافف فيه السيارة واخد سيارته وطلع مأسرع كتير، الحارس شاف السيارة وشاف روبرت مأسرع كتير ف شك كتير فيه وسجل عنده رقم السيارة

صاحب الشاحنة الي طلعت فيها كان عم يحاول يقنعها انو تروح عند الشرطة وقلها انا بوصلك لحتى ما حدا يتعرضلك والشرطة بحلو الموضوع وكذا بس كانت رافضة الموضوع تمام وطلبت منه انو ينزلها عند فندق اسمه bıg tember كان نازل فيها حبيبها.

السائق هاد وصلها وراح فورا لعند الشرطة وبلغ عن الحالة الغريبة الي شافها وراح

شاهد ايضاً: جريمة هزت ايس لاند ( اامن دولة في العالم)

لاتنسى تتابعني على اليوتيوب اسم القناة سكطعش

الشرطة وصلوا على الفندق بسرعة وفعلاً شافو سندي كانت لسا ايديها مربطة كانت مصدومة كتير وخايفة ومو عارفة كيف تتصرف، اجو الشرطة شافوا حالتها،وسألوها عن قصتها، وسندي حكت كل شي صار معا وعطتن اسمه الكامل روبرت هانسن ووصفت شكله ووصفت شكل السلاح الي معه وحتى عطتهن معلومات الطيارة الي كان رح ياخدها فيها، بس للأسف الشرطة ما كانوا مصدقين كلامها!

ماكانوا مصدقين كلامها لانو الشرطة كانوا بيعرفوا روبرت وبيعرفوا انو عنده فرن، وكان دائماً يقدملن حلويات وقهوة بلاش وبيعرفه انو سمعته كويسة بالحارة وكمان كانو شاكين فيها بسبب مهنتها وطبيعية حياتها، فكان من المنطق ( بالنسبة الهن) انن يصدقوا روبرت ويكذبوا سندي

الي عملوه الشرطة انو اتصلوا بروبرت وقالوله في عنا بنت حكتلنا القصة الفلانية عنك، هل هي القصة صحيحة؟ هل فعلاً البنت الي بتشتغل الشغلة هي كانت عندك؟ روبرت قال: أي صح كانت عندي بس هي كذابة عم تخترع هي القصة لانو ما عجبا المبلغ الي دفعتلها ياه.

فالشرطة صدقوا روبرت وكذبوا سندي وسكروا القضية!

بعد فترة الجرائم الي متل هاد النوع كترت بالمنطقة المنطقة اسمها انكروج موجودة في السكا في امريكا، واول جريمة اكتشوفها كانت لما شافوا جثة بنت مرمية على طريق اسمه ايكلوتنا، الشخص الي شاف الجثة كان عامل انشائات وعمار، البنت هي كانت هويتها غير معروفة لذلك الناس اطلقوا عليها بنت ايكلوتنا، وبعدها اكتشفوا جثة بنت اسمها جوانا ميسينا كان مدفونة في حفرة حصى وحجر، وبعدها الشرطة شافو رجل كانت مدفونة عند نهر كنيك وبعدين شافوا جثة البنت كاملة واكتشفوا انو كان اسمها شيري و عمرها 23 سنة

الجثث هدول كان فيهن شي مشترك كلهن مقتولين ب بندقية فالمحقق فلوث الي كان عم يحقق بالقضايا هي عرف انه عم يتعامل مع قاتل متسلسل هو الي عم يعمل كل هالجرايم، لانو الجثث الي شافوها كلها كانت بنات وكلها كانت مقتولة ب رصاص بندقية، وكلهن كان بيشتغلو نفس الشغل الي بتشتغله سندي

قاتل متسلسل

المحقق فلوث كان محقق محلي في المنطقة وما عنده كتير امكانيات، لذلك في وقتها فلوث طلب مساعدة من الاف بي اي انها بتعمل ملف صحة نفسية للمرجم، يعني ملف يحدد نفسية المجرم لحتى يقدر يعرف بمين يشك، مثلاً اذا قالولو المجرم شخص خجول كتير، وقتها بيعرف انوه عم يتعامل مع مجرم خجول فبرروح بيشيل كل الاشخاص الي ما بيخجلوا من التحقيق وبخلي الي بيخجلوا بس والخ….

وفعلاً شخص من الاف بي اي اسمه جون دوقلاس، كتب وحضر هاد الملف عن القاتل وقال انو القاتل هو شخص متمرس وخبير وانه شخص حقود جداً وعنده كارهية في داخله، وعلى الأغلب عنده مشكلة بالنطق! وكمان قال انو احتمال كتير كبير انو المجرم يكون عم يحتفظ بأشياء بتخص ضحياها مثل دهب او اغراض شخصية للضحايا واذا كنت مركز معي من بداية القصة لحد الان رح تعرف انو هي المواصفات كلها بتكون مواصفات روبرت هانسن.

المحقق فلوث جاب الملف هاد وعمل قائمة بالاشخاص الي فيهن هالمواصفات، ومن ضمن الاشخاص الي دخلوا بالقائمة، كان روبرت هانسن، بس هالمرة المحقق فلوث كان مختلف تمامً عن عناصر الشرطة الي رفضوا يحققوا مع روبرت لانه كان جارن وكذا، وخصوصاً لما شاف اسمه مذكور في ملف سندي

فلوث وصل لروبرت وراح لعنده عالبيت وفتشه، وهون بتبلش الصدمات، لانو شافوا في بيته مجوهارات تابعة للبنات الي شافوها جثثهن، وشافوا ورا سريره بالي بنام عليه خريطة وفوق الخريطة في اشارات اكس على اماكن مختلفة، و3 من اشارات الاكس كانو في نفس المناطق الي شافوا فيها الجثث الي اكتشفوها، وقتها قرروا يروحوا على الاماكان التانية الي عليها اكس على خريطة روبرت والي هنن حوالي 20 اكس، وفي كل منطقة كانو يكتشفوا جثث، واخيراً تم اعتقال روبرت

أشهر قاتل متسلسل في أمريكا

وروبرت كان مبلش نشاطه من سنة 1971 وكان يستغل ضحاياه بعناية، والي هنن اغلبهن بنات راقصات و(عاهرات) اغلبهن مقطوعين ومافي حدا يسأل عنهن، كان يخطف يعمل الي بدو ياه وبعدين ياطلق صراحهن ويهددهن بالقتل في حال راحوا اشتكوا عليها للشرطة، وبعدين تطور الموضوع معه وصار ياخد ضحاياها على اماكن بعيدة ومهجورة ويخلي الضحية تركض لحتى تهرب بعدين يقتلها بالبنديقة متل كانوا عم يصطاد حيوان، كان عم يتعامل مع ضحايها بنفس الطريقة الي بيتعامل معها مع فريسة الصيد.

وروبرت اعترف بانه قتل 17 بنت 12 منهن بس قدرت الشرطة تلاقي جثثهن، وعلى الخريطة الي كان فيها الاكسات كان فيها جثث مااعترف فيهن كان انو مالي علاقة فيهن انا قلت 17 وحدة بس

الحلو بالموضوع انو سندي كانت حاضرة محكمته الي تم الحكم عليه فيها بالسجن لمدة 461 سنة وهيك بتكون سندي هي الشخص الوحيد الي قدر يهرب من روبرت والي بسببها قدرت الشرطة توصل لروبرت.

وبعد محاكمة روبرت سندي انتقلت من المنطقة وتزوجت وخلفت 3 اولاد وعاشت حياة كويسة.

أشهر قاتل متسلسل في أمريكا

تعليق واحد

اترك ردّاً